37° C بعض السحب
37° C بعض السحب

#خليك_واعي #خليك_في_البيت    |    إحصاءات فايروس كورونا عالميا    |         مجموع الحالات: 159,727,874 حالة          عدد حالات الوفاه: 3,319,141 حالة تعرف علي المزيد

#خليك_واعي #خليك_في_البيت | إحصاءات كورونا
الحالات: 159,727,874 حالة حالات الوفاه: 3,319,141 حالة
تعرف علي المزيد

كاميرات المراقبة في مصر تتحول إلى أداة للتلصص

0 4

اشترك في نشرة موجز نت المجانية واحصل على تنبيه بآخر الاخبار مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

كاميرات المراقبة في مصر تتحول إلى أداة للتلصص

كاميرات المراقبة في المحلات التجارية والفضاءات العامة في مصر تكنولوجيا ذات حدين، فمن إيجابياتها أنّها تحمي أصحاب المحلات من السرقة كما تحمي الزبائن وحتى المارة من اللصوص أيضا، إلا أنها في المقابل من الممكن أن تصبح وسيلة تلصص وانتهاك لخصوصية الناس وحريتهم.  

يوم تعرض أحمد ياسين، وهو صحافي مصري يقيم في حي المطرية الشعبي بالقاهرة، لسرقة هاتفه المحمول عندما تركه سهوا بأحد الأكشاك الصغيرة لبيع السجائر، لم يكن يتوقع أنه سيصل إلى اللص في ذات الليلة، حيث فوجئ بأن صاحب الكشك لديه كاميرا مراقبة صغيرة يخفيها وسط البضائع، وبالعودة إلى الشاشة تعرف على السارق.
استلم أحمد نسخة من الفيديو وذهب إلى قسم الشرطة لتحرير محضر بالواقعة مرفقا بها هوية اللص، وبعد ساعات جرى الوصول إلى محل إقامته من خلال صورته الشخصية وتم إدخالها على قاعدة بيانات السجلات المدنية بوزارة الداخلية وجرى ضبطه وبرفقته الهاتف المحمول، وكان في حالة ذهول من سرعة الوصول إليه.
تبدو الواقعة في مجملها صغيرة لكنها تعكس قيمة الاعتماد على كاميرات المراقبة في توثيق الجرائم بغض النظر عن نوعها وطريقتها، فهناك وقائع قتل مروعة كان يصعب على أجهزة الأمن فك طلاسمها والوصول إلى الجناة بدون مساعدة عدسات الكاميرات التي صارت منتشرة في أغلب الشوارع والميادين والمتاجر والبيوت وفي مداخل ومخارج المؤسسات الحكومية والخاصة في كثير من الدول.
قال أحمد لـ”العرب” إنه مع وجود كاميرات المراقبة لم تعد الجريمة عبئا على أجهزة إنفاذ القانون، فالناس أصبحوا يطالبون الشرطة بمحاسبة متهمين معروفين بالاسم ولهم هويات وعناوين سكن محددة، ومن يذهب إلى رجل الأمن يطلب منه ضبط شخص بعينه ويقدم إليه دليل الإدانة، وهو الفيديو الذي سجلته العدسات، وهنا لا مجال للتقصير والمماطلة.
وتذكّر أحمد ليلة القبض على سارق هاتفه المحمول عندما احتشد بعض أصدقاء وأقارب المتهم داخل قسم الشرطة للدفاع عنه بحجة أنه ملتزم أخلاقيا وسيرته حسنة بين الناس، ولا يمكن أن تكون التهمة حقيقية، لكن صدمة هؤلاء ظهرت على وجوههم عندما شاهدوا بأنفسهم شريط الفيديو الذي وثقته كاميرا المراقبة.
اللواء فاروق المقرحي: كاميرات المراقبة أقوى أدلة الإدانة على الأفراد الذين اعتادوا خداع الناس 
أدلة توثيق جنائية
يقود ذلك إلى أن كاميرات المراقبة أصبحت دليل إدانة لا يقبل التشكيك فيه عندما يدافع الناس عن المتهم بارتكاب جريمة بعينها بدافع سيرته الطيبة والتزامه الأخلاقي وما يظهر عليه من حسن التعامل مع الآخرين.
وفي حالة الشاب الذي جرى توثيق تحرشه بطفلة في مدخل أحد الأبراج السكنية بحي المعادي بالقاهرة قبل أيام وصار حديث الرأي العام، كان يصعب إثبات التهمة عليه بدون تصوير الواقعة بكاميرا مراقبة، فهو يبدو أنيقا وحسابه الشخصي على موقع فيسبوك مليء بصوره وهو يقف أمام الكعبة ليؤدي مناسك الحج ويبتهل إلى الله.
أمام صعوبة إثبات التهمة التي تحتاج من الضحية لوقائع مثبتة وشهود عيان مثل التحرش الجنسي في الشوارع والميادين وأماكن العمل، صارت كاميرات المراقبة الدليل الثابت الذي يدين المتهم دون محاولة التنصل من الفعل تحت مزاعم الادعاءات الكاذبة من المجني عليه، وهو ما كان يصعّب على جهات التحقيق إثبات الجريمة في ظل صعوبة توثيق واقعة التحرش.
وقال اللواء فاروق المقرحي مساعد وزير الداخلية المصري سابقا إن كاميرات المراقبة أصبحت أقوى أدلة الإدانة على الأفراد الذين اعتادوا خداع الناس بحسن أخلاقهم وتصرفاتهم الحميدة، ولولاها لوصل الاستقطاب المجتمعي مداه وجرى التشكيك في أغلب القضايا التي تتحرك فيها أجهزة الأمن، ولا يمكن الاستغناء عنها أمام ارتفاع معدلات الجريمة المنظمة.
وأضاف لـ”العرب” أن انتشار ثقافة تركيب عدسات المراقبة يعكس حجم وعي الناس بوجود شراكة بينهم وبين الحكومة في تثبيت أركان الأمن ومواجهة الانفلات، ويصعب على رجال الشرطة وحدهم القيام بمهمة القضاء على المنحرفين دون مواجهة هؤلاء بالتكنولوجيا بحكم أنهم يبتدعون سبلا جديدة وعصرية عند ارتكاب الجريمة.
وأقر مجلس النواب المصري قانونا خاصا بضوابط كاميرات المراقبة، وصار الترخيص لأي منشأة أو شركة أو مصنع أو متجر لبيع السلع مرهونا بوجود كاميرات داخلية وخارجية، وارتبط ذلك بمحاولة الحكومة تسريع حصار العناصر المتطرفة والإرهابية والوصول إلى مرتكبي الحوادث المعقدة وضبط التصرفات المخلة.
تعميم المراقبة

كاميرات المراقبة في مصر تتحول إلى أداة للتلصص

المصدر جريدة العرب اللندنية

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

حمل تطبيق موجز و دع الاخبار تصل اليك

حمل التطبيق الان

حمل تطبيق موجز و دع الاخبار تصل اليك حمل التطبيق الان