30° C بعض السحب
30° C بعض السحب

#خليك_واعي #خليك_في_البيت    |    إحصاءات فايروس كورونا عالميا    |         مجموع الحالات: 349,134,552 حالة          عدد حالات الوفاه: 5,591,704 حالة تعرف علي المزيد

#خليك_واعي #خليك_في_البيت | إحصاءات كورونا
الحالات: 349,134,552 حالة حالات الوفاه: 5,591,704 حالة
تعرف علي المزيد

عضو شعبة مصدري الماشية، علي ترب لـ(التيار)

0 16

اشترك في نشرة موجز نت المجانية واحصل على تنبيه بآخر الاخبار مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

عضو شعبة مصدري الماشية، علي ترب لـ(التيار)

هذه هي الشروط الجديدة التي وضعتها السعودية لماشية السودان (….)

الشهر الماضي، أعادت السلطات السعودية باخرة مواشي قادمة من السودان للرياض، دون إبداء أسباب، اتضح لاحقا أن السبب هو تريبات داخلية بالمملكة. أمس نقلت الصحف أن السعودية اعتذرت رسميا للسودان بشأن إرجاع شاحنة المواشي! ووصفت الماشية السودانية بـ”الممتازة” لجهة اعتمادها على مراعٍ طبيعية. صادر الماشية الآن ينساب بين السودان والمملكة العربية السعودية بصورة سلسة. (التيار) التقت بعضو الغرفة القومية للمصدرين، أبرز مصدري الماشية بولاية القضارف، أكبر أسواق الصادر بالبلاد، على عوض الباري، الشهير بـ”ترب”، فناقشنا معه قضايا الصادر، ومن بينها قضية إرجاع باخرة مواشي سودانية، واستئناف الصادر، واخيرا اعتذار سلطات المملكة العربية السعودية رسميا عن حادثة إرجاع باخرة محملة بالماشية السودانية، فإلى مضابط الحوار:

حاوره: محمد سلمان

سيد علي، المملكة العربية السعودية كانت قد أعادت باخرة محملة بالمواشي السودانية، وتوقف الصادر لعدة أيام، ثم تم استئنافه مؤخرا. هل من شروط جديدة وضعتها السعودية بالنسبة للماشية  التي تستوردها من البلاد؟

ليس هناك سياسات جديدة أو تغيير كبير في سياسات الاستيراد  بالمملكة العربية السعودية تجاه الماشية الواردة بالبلاد، ولكن هناك بعض الاشتراطات المعينة، ونحن ليس لدينا عليها اعتراض، مثلا : هم اشترطوا الأوزان في الضأن أن  تكون بين (35 -40) كيلو جرام، كأقل وزن، نسبة لعدم وجود أعلاف بالمملكة السعودية، ونحن نؤيد هذا القرار، وليس لدينا تجاهه اعتراض، وأي زول يشحن وزن ناقص بيرجع ليهو، لكن نحن المصدرين ملتزمون بهذا القرار جدا

قضية أذونات الاستيراد  سببت مصاعب وخسائر للمصدرين السودانيين، فالباخرة التي تمت إعادتها كانت بسبب سياسات الاستيراد الجديدة بالمملكة، وتأخر أذونات الاستيراد يتسبب أحيانا  في خسائر لكم حال كانت الماشية موجودة بالميناء لفترة طويلة، كيف تعاملتم مع هذه القضية؟

في النظام السابق، كان المستوردون والتجار السعوديون يستخرجون إذن الاستيراد بعد وصول الباخرة إلى ميناء جدة. الآن هم يقولون  أن يتم الحصول على إذن الاستيراد أولا، لذلك طلبات إذونات الاستيراد يجب الرد عليها خلال (48) ساعة كحد أقصى، حتى لايكون هناك ضرر للمصدرين السودانيين، لأن شحنة صادر الماشي بعد طلبيتها وشحنها من السودان، تبقى فترة (21) يوما بالحجر الصحي بميناء بورتسودان، وإذن الاستيراد من المؤسسة بالمملكة صلاحيته (21) يوما وبموجبه يتم الشحن. تأخير الرد في طلبات أذونات الاستيراد كما ذكرت،  أخي محمد، يستبب في أضرار إقتصادية على المصدر، نسبة لزيادة المنصرف في الميناء وتأخر الماشية به، وأيضا تأخيرها بالميناء أكثر يضر بصحة الحيوان، والحمد لله الماشية السودانية مطابقة لكافة الاشتراطات الصحية والمطلوبة، وصادر السودان مرغوب جدا في السوق العالمي، لأن الماشية عندنا تعتمد على مراعٍ طبيعية، وبها سلالات جيدة، عموما الآن الصادر يمضي بصورة سلسة، ولاتوجد أي عقبات، ونتمنى أن يمضي الأمر كذلك بما يحقق مصلحة البلدين ومواطنيها

كيف تنظر ،علي ترب، لاعتذار المملكة العربية السعودية رسميا للسودان بسبب حادثة إرجاع شاحنة المواشي؟

أعتقد أن هذا الاعتذار هو أمر جيد ومقبول، فموضوع الإجراءات في الباخرة التي أعيدت كان من الممكن معالجته بدون إرجاع الباخرة، وهذا الأمر يتسبب في حرج للتجار السعوديين والسودانيين على السواء، وأضرار مادية للمصدرين، ومعنوية، ولكن عموما نحن نرحب بهذا الاعتذار، ونأمل من السلطات في البلدين العمل على كل ما ييسر ويساعد على عملية انسياب صادر الماشية، وهو تعاون قديم بين الجانبين، وراسخ  مبني على الثقة، ويتطور يوما بعد يوم

بالنسبة لكم في القضارف، سيد ترب، كم بلغ عدد ما تم تصديره حتى الشهر الماضي، وماهو حجم العائد من صادر الماشية في الولاية بالنسبة للمصدرين؟

في ولاية القضارف صادراتنا حتى شهر (نوفمبر) الماضي، بلغت أكثر من “إثنين” مليون رأس من الضأن، بالتقريب حوالي (2) مليون و (50) ألف رأس ضأن، قدرت عائداتها بما يقارب الـ(195) مليون دولار! أي أكثر من (اثنين) مليار ريال سعودي سعودي، ونحن بنهاية العام سنتجاوز الـ(200) مليون دولار كعائد من صادر الماشية بالقضارف فقط!! وهو رقم  أكبر مما خططت له الدولة ! والآن ما في سلعة بتجيب حصيلة نقد أجنبي مقدم (كاش) لبنك السودان المركزي مثلما تساهم صادرات الماشية، لذلك مطلوب من الدولة اهتمام أكثر بهذا القطاع العام، وبشريحة المصدرين التي تلعب دورا كبيرا في اقتصاديات البلاد.

هل هناك عقبات تواجه الآن عملية الصادر بالبلاد؟

قبل أن أجيب على هذا السؤال، لابد أن أثبت أن هناك تطورا ملحوظا قد تم في قطاع صادرات الثروة الحيوانية، ولكن نعم الآن هناك مشاكل تواجه هذا القطاع، منها مشكلة الترحيل الداخلي من الولايات وأسواق مواشي الصادر إلى ميناء بورتسودان، وذلك بسبب أزمة الوقود،  وأيضا فالجبايات والرسوم المتعددة هي واحدة من المشاكل التي تواجهنا في الصادر، أما بالنسبة للترحيل الخارجي من ميناء بورتسودان إلى السعودية، فلا توجد فيه أي مشكلة في الترحيل، فالبواخر متوفرة، مايقارب الـ(20) باخرة موجودة بميناء “هيدوب” المخصص لصادر الثروة الحيوانية ببورتسودان، ولجنة تنظيم البواخر تعتمد نظام المداورة، ولكن نحن قد أبدينا تحفظات تجاه هذا النظام وطالبنا بتغييره، لأنه أحيانا في المداورة يكون من نصيبك باخرة قديمة أو ليست جيدة، وأنا شخصيا تضررت من هذا النظام المتبع،  نأمل تغيير هذا النظام . عموما صادر الماشية للسعودية، أصبح عملية راسخة، ولدينا كمصدرين إرث ما يقارب الـ(30) عاما في التصدير، وفيه تعاون مثمر ومفيد للجانبين.

عضو شعبة مصدري الماشية، علي ترب لـ(التيار)

المصدر التيار نت

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

حمل تطبيق موجز و دع الاخبار تصل اليك

حمل التطبيق الان

حمل تطبيق موجز و دع الاخبار تصل اليك حمل التطبيق الان