37° C سماء صافية
37° C سماء صافية

#خليك_واعي #خليك_في_البيت    |    إحصاءات فايروس كورونا عالميا    |         مجموع الحالات: 243,699,510 حالة          عدد حالات الوفاه: 4,949,093 حالة تعرف علي المزيد

#خليك_واعي #خليك_في_البيت | إحصاءات كورونا
الحالات: 243,699,510 حالة حالات الوفاه: 4,949,093 حالة
تعرف علي المزيد

الخطوة الصاح

0 22

اشترك في نشرة موجز نت المجانية واحصل على تنبيه بآخر الاخبار مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

الخطوة الصاح

كل من يشكك ويبخس خطوة الحكومة التي اتخذتها تجاه السجون أعتبره يغرد خارج السرب ويعتمد في معلوماته على انطباعاته الشخصية فالعالم تتطور وأصبحت سجونه أسواقاً ومراكز للتدريب حتى إن بعض الدول أصبحت تطلب من دول مجرمين لتضعها داخل سجونها فإذا كانت تلك الدول ديانتها غير الإسلام فما بالنا نحن المسلمين..الذي عظم ديننا وكرم الإنسان ويبقى السؤال هل إنشئت السجون للإصلاح ام لسلب الحريات ؟ أم هي مكان يُعطى فيه الشخص فرصة مراجعة النفس والعدول عن ما ارتكبه من خطأ وحسب  متابعتي عن قرب لملف السجون أكرر إن الذين دخلوا السجون لأول مرة يمكن القول إنهم اخطأوا  نتيجة سو سلوك ويمكن القول أيضاً أن الجريمة المنظمة دخلت السودان بواسطة الوجود الأجنبي غير المشروع ونتيجة تساهل الحكومة السابقة في عملية الضبط المقصود لأسباب أذهلت الرأي العام فكانت الجريمة تتكون إبتداء من المتسولين الذين ضبطت الشرطة بحوزتهم مليارات الجنيهات في حملة واحدة …

بالتأكيد أن أكتظاظ السجون جاء نتاج الفساد الذي ضرب الدولة مما شجع كثيرين لممارسة المخالفات مجبرين لتوفير سبل العيش لأسرهم والتعليم لأبنائهم والدواء لمرضاهم وفي إحدى الزيارات التي أجرتها دكتورة عائشة إلى سجن الهدى حكى ذاك الشاب واعترف أمامها كيف قادته أفعاله إلى السجن وعند ما سرد الشاب قصته أجهش باكياً معبراً أن الثورة أحيت فيهم الأمل والوطنية واعتقد طالما هنالك تغيير وعزيمة وأمل وتوبة ظهرت على جميع النزلاء لماذا لا نعطيهم فرصة علماً أن لوائح السجون تتحدث عن ذلك وكذلك قواعد مانديلا التي خطها البطل الأفريقي نيلسون مانديلا والتي كتبها عن مخاض تجربته داخل المعتقلات وقف خلالها على أوضاع السجناء في سجون مختلفة عكست له المعاملة السيئة والقهر الذي يجده البعض داخلها فضلاً عن سلب حريتهم وحكى مانديلا إن هنالك من ساقتهم الأقدار إلى السجون وآخرين دخلوها نتيجة ثقتهم بأشخاص ورطوهم في قضايا قانونية ويبقى السؤال هل كان مانديلا مجرماً؟

عندما طرقنا ملف السجون نعرف جيداً إنه من الملفات الشائكة التي يمكن أن تقود  إلى مخاطر ولكن لإيماننا التام أن آلاف النزلاء قادتهم ظروف وملابسات إلى داخلها كما أن ارتفاع أعداد نزلاء الحق الخاص يدل على الآثار السالبة للتدهور الاقتصادي وحقيقة أصبنا بالدهشة عندما وجدنا علماء وأطباء ومهندسين ومزارعين معسرين بل أن الأساتذة داخل السجون وأصحاب مصانع داخل السجون نتيجة معاملات مالية وجدت متخصصين كل هؤلاء وغيرهم يريدون مد العون وبث الأمل في نفوسهم للعودة إلى المجتمع لممارسة حياتهم الطبيعية

إلى من لايعرف أن السواد الأعظم لنزلاء السجون شباب في الثلاثين وما دون فإذا لم تتم المعالجة الحالية التي قامت بها الحكومة سنظل في مربعنا ونصنف من الدول المتخلفة لأن النهوض بالدولة يبدأ بتصحيح ما أفسده آخرون

حديث أخير

إلى مولانا تاج السر واصل هذه الخطوات بمباركة الشعب السوداني

الخطوة الصاح

المصدر التيار نت

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

حمل تطبيق موجز و دع الاخبار تصل اليك

حمل التطبيق الان

حمل تطبيق موجز و دع الاخبار تصل اليك حمل التطبيق الان